تصور إنتي تكون سياسي عظيم، جاء زهرك بشعب متخلف وغشاش وكركار ويموت عالعرك والتخريب والتمكميك والفيس وكرة القدم والقهاوي، لكن زادة عندك موقع أثري بعظمة روما وبإسم روما. آش تعمل؟ تعمل منه حاجة عظيمة

وتصور في المقابل تكون زادة سياسي عظيم وعندك أفكار ونظريات، وزهرك جابلك الأخ غير الشقيق للشعب الإيطالي لكن شعره أحرش وباسبورو أخضر، وفي المقابل عندك موقع أثري كيما قرطاج، قرطاج الحضارة والإسم وعنوان المقاومة والصمود، وقرطاج الآثار ( وإن كان ما تبقى أقل بكثير مما نجده في روما )

فشنوا تعمل بيه موقع قرطاج؟   Eh bein  تتعامل معاه بمبدأ المساواة ، علاش بش تعطيه  traitement spécial  ؟ تتعامل معاه مثلا وكأنه دار ثقافة في راس لانوف، تخلي الناس تبني فوقه والزبلة تاكله وتقبل أنهم أربعة قرودة يتعاركو على إدارة الآثار متاعه أو على بلديته، وكل عام الموقع يزيد يتهلك.

وبربي مادامني متفكر، أعظم إنسان جابته بلادنا هو حنبعل. وينو شارع حنبعل؟ ما لقيناش شارع إستراتيجي من شوارع البيئة أو 7 نوفمبر سابقا بش نردوه شارع حنبعل؟

عاش تكافؤ الفرص نحو الأسفل.

يوسف الشريف :عالم الأثار , محلل سياسي و باحث في العلاقات الدولية

ET SI VOUS METTIEZ VOTRE GRAIN DE SEL ?